التخطي إلى المحتوى

مادة اللغة العربية للسنة الرابعة 4 متوسط الجيل الثاني: مذكرة تحضير درس :
تحضير نص ذكرى وندم في مادة اللغة العربية للسنة الرابعة متوسط الجيل الثاني: من المقطع التعليمي الأول : الآفات الاجتماعية ص10 من الكتاب المدرسي الجديد طبعة 2019 – 2020.

التعريف بصاحب النص: (مالك بن نبي)
ولد مالك بن نبي سنة: 1905، وتوفي سنة: 1973، يعتبر أحد مفكري الجزائر وكتابهم اللامعين كما يعتبر من رواد النهضة الفكرية في العالم العربي والإسلامي في القرن العشرين. كما سخر حياته وفكره لحل مشكلة الحضارة من مؤلفاته: شروط النهضة – آفاق جزائرية – ميلاد مجتمع.

أسئلة الفهم:
س: ما الآفة الاجتماعية التي عالجها النص. ج – الخمر
س: فيم تسبب الخمر. ج – انفصال ابراهيم و زهرة
س: كيف ترى احساس ابراهيم بعد مرور سنوات من طلاقه.
س: ما هي مشكلة زهرة و بما كانت تستأنس لتنسى مأساتها.  ج- مشكلة زهة انها كانت زوجة رجل مدمن على شرب الخمر فكان دوما سكيرا. و كانت دوما وحيدة و حزينة على حالها. فكانت تقتل وحدتها و مللها بغسل الملابس و التحدث الى عصفورها.
س_   كيف كانت نهاية علاقتها الزوجية مع إبراهيم ؟
ج _  كانت نهاية علاقتها الزوجية مع إبراهيم الانفصال ( الطلاق).
س_   ما السبب المباشر لهذه النهاية ؟ وما رأيك؟
ج _  السبب المباشر لهذه النهاية هو تحطيمه لقفص عصفور زهرة نكاية بها مما أدى إلى موته.
س_   هل ترى أنه سبب معقول ؟ لِمَ ؟
ج _  هذا السبب غير معقول ؛ لأنه نتيجة لتهور الزوج بسبب شربه الخمر وفقدان وعيه وسوء معاملته المفرط مع زوجته، فكانت حادثة العصفور القطرة التي أفاضت الكأس.
س_   من خلال ما سبق حدد وضعيات القصة حسب تسلسل أحداثها:

الوضعية النهائية تحول الأحداث الوضعية الابتدائية
مغادرة زهرة البيت دون عودة وإعلان الطلاق. دخول إبراهيم مخمورا.

معاناة زهرة من سلوك زوجها غير السوي.

احساس إبراهيم بأنه محتقر وانقضاضه على القفص .

استرجاع إبراهيم آخر مشهد من حياته الزوجية.

الخمر آفة اجتماعية أفقدت إبراهيم صوابه  وقضت على حياته الزوجية حيث تسببت في حدوث قضية اجتماعية وهي الطلاق وأكيد  أنكم أخذتم دروسا وعبرا من القصة  .

شرح المفردات:
عربدته : طيشه
عضال : مميت و مزمن
السوي : السليم
الحانة : محل شرب الخمور
مخمور : فاقد العقل – سكران
انقض : تهجم
ينبس : ينطق و يتكلم
كروان : طائر حسسن الصوت أسود اللون طويل الساقين
استشاط : ثار وغضب

الفكرة العامة :
– تحدث الكاتب عن ذكرى إبراهيم مع زوجته وندمه على ما اقترفه في حقها.

– إدمان إبراهيم على الخمر يقضي على أسرته وندمه بعد فوات الاوان.
– ادمان ابراهيم على الخمر تسبب في نهاية حياته الزوجية.
– شعور ابراهيم بالندم بعد القضاء على حياته الاسرية بسبب الخمر.

الافكار الاساسية :

1- استرجاع ابراهيم لآخر ذكرى من حياته الزوجية.

  – استرجاع إبراهيم لذكراه مع زوجته.
2- معاناة زهرة مع زوجها و شعورها بالاحتقار.

  – احتقار إبراهيم لزوجته وما نجم عنه من ألم.
3- مغادرة زهرة بيت زوجها و طلاقها منه.

  – نهاية الحياة الزوجية بمغادرة زهرة وطلاقها منه.

المغزى العام من النص :
– الاهتمام بالزوجة والتحاور معها يساهم في تماسك الأسرة، وبالتالي تماسك المجتمع.

– قال تعالى (يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان).
– الخطيئة تبدا بالتهور و تنتهي بالندم.
– الخمر آفة خطيرة تسببت في حدوث أبغض الحلال و هو الطلاق.
– الذكريات غالبا ما تحمل بين طياتها الندم خاصة مع عدم القدرة على تصحيح الاخطاء .
– كلما فتحت زجاجة الخمر فتح معها باب للمشاكل.
– الندم لا يصلح الامور و انما يصلحها تجنب اسبابها.

أتذوّق نصّي :
• يدرسون النمط  الغالب على النص وبنيته اللغوية .
يطلب المعلم من المتعلمين قراءة النّصّ قراءة صامتة وواعية تركّز على استقصاء مؤشرات النمط الغالب.
س_ما النمط الغالب على النّصّ ؟ج _النمط الغالب هو السرد.
س_اذكر أربعة مؤشرات له.
ج _أربعة مؤشرات له : الأفعال الماضية – ضمائر الغائب- الأحداث المتتابعة – كلمات تدل على الزمان.
س_استخرج مقطعا منه وعيّن مؤشراته مع التمثيل.
ج _المقطع : أحس إبراهيم بأنه محتقر من قبل زهرة التي تبدو له وكأنها لا تعيره اهتماما كافيا مثل الذي تعيره للعصفور، فاستشاط غضبا من  الإهانة التي تعرض لها كبرياؤه، فانقض على القفص دون أن ينبس بكلمة واحدة وألقى به في صحن البيت، فأطلقت زهرة صرخة ألم وهبطت السلالم مسرعة لتأخذ القفص حيث لفظ العصفور آخر أنفاسه.
• يدرسون نمط الوصف وبنيته اللغوية :
يطلب المعلم من المتعلمين إعادة قراءة النّصّ لاستقصاء مؤشرات نمط آخر للنّصّ ويطرح سؤالا لاستثارة النقاش.
س_ استخرج نمطا آخر مع ثلاثة من مؤشراته.
ج _ النمط الآخر هو الوصف (في الماضي).
ثلاثة مؤشرات له : أفعال المضارع )بعد كان(الصفات والنعوت- كلمات تدل على المكان..
• يبحثون عن ترابط جمل النص وانسجام معانيه .
يعرض الأستاذ على المتعلمين فقرتين يقارنون بينهما لاستنتاج أيهما متسقة ومنسجمة.
الفقرة » : 1 أطلق العصفور زقزقات تأثّرت بها زهرة فَطَفِقَتْ تشدُو بأغنيّةٍ شجيّةٍ تهدِّئُ روحَها دائمة الحزن.. إلى درجة أنّها لم تسمع زَوْجَها الّذي ناداها مرّتين أو ثلاثا…«
الفقرة » : 2 أطلق العصفور زقزقات تأثّرت بها زهرة. طَفِقَتْ تشدو بأغنيّة شجيّة تهدِّئ روحها دائمة الحزن. لم تسمع زوجها الّذي ناداها مرّتين أو ثلاثا….. «
س_ ما الكلمات التي كانت موجودة في الفقرة الأولى وغابت عن الفقرة الثانية ..؟
ج _ الكلمات هي : فاء العطف (الدالة على الربط بين الجملة الأولى والثانية كما تدل على أن الحدثين متعاقبان مباشرة) ؛
إلى (قام حرف الجر بالربط بين الجملة السابقة واللاحقة حيث بين نتيجة اهتمامها بالعصفور والمتمثلة في عدم سماعها نداء زوجها).
س_ حدد الفقرة الأكثر انسجاما واتساقا مع التعليل ؟
ج _ الفقرة الأولى أكثر اتساقًا لوجود الرابطين (فاء العطف وحرف الجر إلى)

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *