أهلا بك في اليابان ص86 الثالثة متوسط لغة عربية الجيل الثاني

السند التعليمي أهلا بك في اليابان ص86

أهلا بك في اليابان :
شعب عريق بتقاليده الراسخة، تقاليد تقدر كرم الضيافة و حسن استقبال الوافد الأجنبي مهما كانت مرجعيته أو خلفيته الثقافية، فأول ما يستقبلك الياباني بالانحناءة، فهي أشهر آداب السلوك لدى اليابانيين، و التحية بالمصافحة ليست معتادة بينهم، و لكن يتم تقبلها مع الأجانب, و الجدير بالذكر أن اليابانيين لا يتعانقون أو يقبلون بعضهم أثناء التحية كما أنهم لا يلمسون بعضهم البعض بأطراف أجسامهم كما هو شائع في ثقافتنا العربية.
إن ما يميز هذا الشعب جديته في التعامل مع الزمن، فالتعامل مع الزمن من أهم الفوارق بين العرب و اليابانيين، ففي بلادنا العربية يمر الزمن بشكل طبيعي، بينما الإنسان الياباني يتحرك حسب وعي مرهف بدورة الزمن، كل تصرفاته وفق جدول عمل منضبط، وحسب المواعيد المحددة لها، لذلك يعتبر الياباني أن من عدم اللباقة الوصول بعد الموعد المتفق عليه، وعند حدوث عارض، ينبغي عليك الاعتذار و الإخبار بوقت الوصول . وهذا من دواعي احترامك للأخر . 
شعب اليابان يقدس العلم و العمل، فاليابان من الدول المتقدمة في نظامها التعليمي, يتواجد بها أكثر من ألف وثلاثمائة ( 1300 ) جامعة و مؤسسة تعليمية للمرحلة ما بعد الثانوية, و تشمل الجامعات و مراكز الدراسات العليا و الكليات المتخصصة و المعاهد الفنية و الصناعية، فهي دولة مدنية متطورة و صاحبة ثالث اقتصاد على مستوى العالم نظام الحكم في اليابان ملكي دستوري يضم إمبراطورا و برلمانا منتخبا بعد اعتماد الدستور في 1974 و تعتبر الديانة الشنتوية الديانة التقليدية في اليابان العريقة، و هي تقوم على نزعة روحانية قديمة، و تليها البوذية إضافة إلى أقليات أخرى من الديانات منها المسحية و الإسلام .

مجلس السفراء العرب – دليل الطالب العربي للدراسة في اليابان ص8 – 12

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.