التخطي إلى المحتوى
النص :

 

تبنّتِ الجزائر منْذُ أوَائل الثّمانينيّات سيَاسةً طاقويّة تتضمّن اعتمادَ مَصادرَ أنْظَف؛
مِن ذلك ترْقيَة استِعْمَال «سيرغاز »كَوَقُودٍ بديلٍ، وتجْديدِ مُرَكَّبات تمْييعِ الغَازِ
الطبِيعيِّ، وربط عشرين قرية في أقصى الجنوب بالطاقة الشمْسيَّةِ، وسَعتْ إلى
تحْريرِ نقْلِ المُنْتَجاَتِ المُكَرَّرة وتَوْزِيعِهَا مَعَ إنْشَاءِ مُؤسَّسَاتٍ لِلمُرَاقَبةِ والضّبْطِ.
وركّزَ مخطّط العمل الوطنيّ على الصّناعةِ البِتْرُوكِيمْيائيَّة، والإسَْمنْت
وإنتاج الأسمدة والحديد والصّلب، وإدخال تكنولوجيا إنتاج أنظف تقوم
على تدوير استعمال النّفايات الصنّاعيّة، واستبدال بعض الموادّ الأوَّلِيَّةِ في عمليَّةِ التَّصْنِيعِ.
ولمَّا كان النقل من القطاعات الرئيسيّة الّتي تساهم انْبِعاثاتُها في
الاحتباس الحراريّ، شجّع مخطَّطُ العملِ على تجديد المَركَبات لِلْحَدِّ
مِن التَّلوُّث، وتعميم المراقبة التقنيّة، وترويج استعمال الغاز الطبيعيّ
كوقود أنظف، وتنظيم حركة المُرور في المدن وخارجها.
ولا تُسْتَثْنَى الجَزائرُ من إشكال الاحتباس الحراريّ، لأنهَّا بدَأت فعلاً
تعيِشُ أزمَةَ شُحِّ المِياهِ وانعكاسات زحف التَّصَحُّرِ على المناطق الشّمالية
بعد أن أَضَرّتْ بالجَنُوب والمَناطِق السَّهْبِيَّةِ. ولا تملك إلَّ أنْ تَثْبُ تَ
في التِزامِهاَ بتَنفيذِ تدابير التَّكيُّفِ، وأهَمُّها تلكَ التِّي لَهَا علاقةٌ مُباشِرَةٌ
بقطاعَي المِياه والزِّرَاعةِ وَالواجِهةِ البحْرِيَّةِ والمنَاطِقِ الهَشَّةِ (خصوصاً
السّهبية) والصِّحَّة البَشَريَّةِ..
وتبقى الصِّحةُ البشريَّة هيَ الاسْتثمارُ الدَّائمُ الذِّي تَجِبُ حِمايتُ هُ
من مَصَادِرِ التَّلوُّثِ الّتي تُؤَثِّرُ في نوعِيَّةِ المِياهِ وَالهَواءِ وسَامَةِ الأَغْذيةِ.
وقد أَدْركَ العَالَمُ أهَميَّةَ ذَلِكَ، بحيث وَضَعَ قَضِيَّةَ الحَدِّ مِنَ الفَقْرِ وتَحْسِينِ
مُسْتَوَى مَعِيشَةِ الأَفْرِادِ مِنْ بَيْنِ أَبْرَزِ أهْدَافِ الأَلْفِيَةِ الثَّالِثَةِ.
]فتيحة الشّرع. تغيّر المناخ. مجلّة «البيئة والتّنميّة
الفكرة العامة :
 
السياسة التي اعتمدها الجزائر في الثمانينات و اهم ما احتواه مضمونها

الافكار الاساسية :
ف1 :مخطط العمل المعتمد و اهم القطاعات التي شملتها الجهود

ف2 : الاحتباس الحراري و التهديد الذي يتسبب فيه

ف 3:الكاتبة تشير للاستثمار الدائم وكيفية الوصول اليه

القيمة التربوية : 

البيئة محيط نعيش فيه من واجبنا الحفاظ عليه و التخطيط لايجاد حلول لانقاذنه و الحفاظ عليه

تحضير نصوص اللغة العربية للسنة الثالثة متوسط ( الجيل الثاني )
بالتوفيق للجميع 🙂

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *