التخطي إلى المحتوى

الوضعية المشكلة الجزئية 1 :  تابعت رفقة أبيك حصة تلفزيونية حوارية كان موضوعها حرية الإعلام والتعبير وعلاقتها بالحياة الخاصة للأفراد فإحتدم صراع بين المتحاورين فمنهم من يدعي أن حرية الإعلام والتعبير غير مقيدة بينما يرى الطرف الآخر ضرورة وجود ضوابط لها , فطلب أبوك أن تبين موقفك من الطرفين

التعليمة : إعتمادا على مكتسابتك القبلية حرر فقرة من 10 أسطر توضح فيها لوالدك أي الرأيين تؤيد مبررا موقفك ؟
الفقرة
يعتبر الإعلبم ووسائله من المحطات المهمة لممارسة حرية التعبير مع ضرورة وجوب إحترام الحياة الخاصة .
أصبح من السهل على الإنسان التعبير عن أفكاره ومبادئه ومعتقداته الخاصة ونشرها عبر وسائل الإعلام المسموعة والمرئية والمقروءة وعبرالإتصالات المتطورة والحديثة , وتشمل حرية التعبير عناصر عديدة كحرية الصحافة و الإعلام ولكن هذه الحرية ليست مفرطة ومطلقة بل لها ضوابط وقيود تمنع صاحبها إلحاق الضرر بحياة الآخرين وأمنهم وحرياتهم وخصوصياتهم الشخصية وذلك من أجل ضمان حقوق أو سمعة الآخرين ,حيث أن تجاوز هذه القيود والضوابط تعرض صاحبها لعقوبات قانونية قد تؤدي به إلى السجن كما تتعرض حياته الشخصية للإنتهاك وفقدان القيم الروحية والأخلاقة , إن ممارسة حرية التعبير عبر أي وسيلة  وإحترام الحياة الشخصية للآخرين يخلق مجتمع متماسك يسوده الأمن  والسلام .
–  في الأخير يمكن القول أن وسائل الإعلام لها دور مزدوج تفيدنا في ممارسة حرية التعبير وتنتهكها في نفس الوقت

الوضعية المشكلة الجزئية 2 :  في مناقشة مع زملائك كان موضوعھا حریة الاعلام والتعبیر وعلاقتھا بالحیاة الخاصة للأفراد احتدم النقاش بینكم فمنھم من یدعي أن حریة الاعلام والتعبیر غیر مقیدة بینما یرى الطرف الآخر العكس

التعليمة : إعتمادا على مكتسابتك القبلية حرر فقرة من 10 أسطر  تبین أي الرأیین تؤید وبرر موقفك.
الفقرة
اتفق العالم على اعتبار حریة التعبیر من الحقوق المشروعة للإنسان یمارسھا قولا أو یجسدھا عبر الكتابة في الصحف أو بالرسم التعبیري أو بالتمثیل . ویراعى في التعبیر احترام القانون وعدم الاضرار بالآخرین بتجنب الخوض في أعراض الناس والإساءة إلى سمعتھم وانتقاء الألفاظ غیر الجارحة والمسیئة ولامساس بالقیم وتعالیم الدین واحترام خصوصیة
الأفراد بالامتناع عن نشر صورھم وافشاء أسرارھم ،وعدم ضرب استقرار أمن البلاد واستحضار الأدلة والبراھین وابداء التسامح تجاه الآخرین والاعتراف بحقھم في النقاش والاختلاف في الرأي نبتغي منھا خدمة الوطن والتعاون على إیجاد الحلول للمشاكل وتبادل لأفكار .
وفي ظل الاحترام المتبادل نحفظ للوطن النماء والاستقرار

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *